حقيقة التصوف الإسلامي

سـؤال: شيخنا الفاضل! كثر التساؤل عن التصوف الإسلامي! فهلا كشفتم لنا عن حقيقته؟

جواب: عزيزي؛ إن " التصوف الإسلامي " هو ضمان تحقيق السعادة الأبدية؛ إذ قال الله تعالى: ) ونَفْسٍ وما سَوَّاها % فألهمها فجورهـا وتقواها % قد أفلَح مَنْ زكَّاها % وقَد خابَ مَن دَسَّاها (، مبيناً: أنه بسبْق علمه بنفوس العباد يعلم: أن تحقيق السـعادة لا يحصل إلا بتزكية النفوس مما أُلهِمَته من الفجور، وذلك لا يكون إلا بالتصوف .. الذي هو روح الإسلام؛ لأنه يبحث في الأخلاق ويبيِّن طرق التحلي بمكارمها والتخلي عن مساوئها، وقد قـال سيدنا رسول الله محمـد r: « إنما بُعثت لأتمم مكارم الأخلاق ».

ومن المعلوم: أن ديننا الحنيف قد بني على ثلاثة أركان يرتبط بعضها ببعض، هي:

الإيمـان: وقد بات يُسمى: العقيدة، وأصول الدين .. الخ.

الإسلام: وقد بات يُسمى: الفقه.

الإحسان: وقد بات يُسمى: التصوف، والزهد .. الخ.

فالتصوف الإسلامي: هو " ركن الدين الثالث " .. المُعبَّر عنه بـ" الإحسان " في قول سيدنا رسول الله محمد r: « الإحسان: أن تعبد الله كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه يراك ».

وشـاهد ذلك: مبادئ كل علم من هـذه العلوم، فما كان موافقاً لمسمى الشرع: كان مُعتبراً صحيحاً؛ إذ لا مشاح في الاصطلاح، والعبرة بالمسمّى لا الاسم.

ومن هنا: كان محل نظر العاقل والمُمَيِّز، بل من له أدنى حظ من الفهم: مبادئ العلوم؛ إذ من خلالها يستطيع معرفة هوية العلم وحقيقته، وتمييز الحق من الباطل في شأنه لذاته: فيميز مسائله مما يُحشى فيه، وأهله من المنتسبين إليهم، إلى آخر هذه المعاني.

 

 

 1 - 2 - 3 - 4 - 4/2 - 5

6 - 6/2 - 6/3 - 6/4 - 6/5 - 6/6 - 6/7 - 6/8 - 6/9

7 - 8 - 8/2 - 8/3 - 8/4 - 9 - 10 - 10/2 - 10/3 - 10/4

11 - 11/2 - 11/3 - 12 - 13

 

 

^Top